الإعلامي محمود فقيه: مؤسف جداً أن يغيب الياس الرحباني دون أي اكتراث من السلطات اللبنانية

 

شام تايمز- بتول سعيد

أعرب الإعلامي اللبناني محمود فقيه لشام تايمز عن استيائه من السلطات اللبنانية التي لم تكرم الموسيقار إلياس الرحباني كما يجب بعد رحيله، وعلق بالقول: ” مؤسف جداُ أن يغيب الرحباني دون تكريم أو اكتراث من السلطة اللبنانية، التي لم تعلن الحداد بعد رحيله، وهذا ما جرى سابقاً مع كبار النجوم الذين رحلوا، كالعملاق وديع الصافي، والشحرورة صباح، والموسيقار ملحم بركات، وعصام رجي، وسلوى القطريب، ومروان محفوظ، مبيناً أن السلطة هي من نشرت الفساد في لبنان، على عكس من قدم له دون مقابل، كالموسيقار إلياس الرحباني و نجوم الزمن الجميل.

وأضاف فقيه: “الشعوب هي التي تكرم الكبار ولا نعول على السلطات، لاسيما فيما لو كانت فاسدة كتلك التي تحكم البلاد العربية ولبنان نموذج حي، إلياس الرحباني كان حاضراً بموسيقاه، في كل حفل وفعالية، وهذا تكريم وتخليد له، لكن غيابه سيترك ثغرة لا يمكن تجاوزها.”

وأشار الإعلامي فقيه إلى أن الرحباني هو علم من أعلام لبنان الحضارية، وصناع تراثه الحديث، فهو الناقد والمسرحي والكاتب والملحن وصانع النجوم، ولا يمكن حصر إلياس الرحباني في الجغرافية اللبنانية، بل هو أغنى المكتبات العربية والعالمية بموسيقاه العابرة للقارات والحضارات والشعوب.

يذكر أن الموسيقار إلياس الرحباني توفي يوم الإثنين عن عمر يناهز الـ 83 عاماً، وذلك إثر إصابته بفايروس ك و ر و نا.

شاهد أيضاً

“أحمد بوبس”: فرق الغناء والموسيقى التراثية لعبت دوراً كبيراً في حفظ التراث الفني الأصيل

شام تايمز – هناء أبو أسعد في إطار نشر الوعي والاهتمام بالتراث الشعبي والحفاظ عليه، …

اترك تعليقاً