تصرفات الأطفال المؤذية وطرق علاجها

شام تايمز – متابعة

“صارت زيارتي للضيوف والأقرباء والأصدقاء غير مرغوب بها بسبب أذية أطفالي لأطفالهم حيث أصبحوا يكرهون زيارتي لهم”.. هذه الشكوى ترددها الأمهات كثيراً بسبب التصرفات المؤذية من قبل الطفل لغيره كشد شعر الكبار، عض الأطفال الصغار، ضرب الأطفال بشدة وعنف حتى لو أمام أهلهم، تعريض الأطفال للخطر مثل سحبهم نحو الرصيف أو اغراقهم في حوض سباحة والكثير من الأفعال المؤذية.

تتعدد أسباب لجوء الطفل لهذا النوع من التصرفات فقد تكون بدافع التقليد للأطفال الآخرين، أو جود نقص في الشخصية، مع عدم الشعور بالأمان والاستقرار وسيطرة التوتر والقلق، مع الرغبة في تجريب سلوك جديد مثل رد فعل الآخرين، كما قد يقوم الطفل بالتصرفات المؤذية لكي يدافع عن ممتلكاته وأغراضه.

من طرق علاج هذه التصرفات محاولة بث الشعور بالأمان لدى الطفل ،وتنمية حس التعاطف مع الآخرين لديه، والابتعاد عن القسوة، مع ضرورة أن تكون الأم قدوة للأطفال بتصرفاتها أمامهم لاسيما في المحيط.

شاهد أيضاً

كارمن لبس ترد على متهمي” 2020″ بالترويج للبلطجة

شام تايمز – متابعة تحدثت الفنانة اللبنانية كارمن لبس عن شخصيتها في “2020”،و بأنها تخلت …

اترك تعليقاً