رونق قلعة حلب ينعكس على بطاقات مهرجان المحبة والوفاء

شام تايمز – حلب – أنطوان بصمه جي

عايشت حلب كافة العصور باعتبارها أقدم المدن التي مازالت قائمة في العالم، حيث بقيت المدينة المتجذرة في التاريخ وطوال عهود الامبراطوريات التي تعاقبت على حكم الشرق المركز الأهم لالتقاء الآلاف من الفنون، الأمر الذي ساعد على ظهور نخبة هامة من الأدباء والمطربين وتشكل لون طربي خاص بالمدينة والذي يميزها عن غيرها من المدن.

يكرر التاريخ بعض تفاصيله خلال الحفل الذي يقام غداً الجمعة بالإطلالة الأولى للمايسترو “طاهر مامللي” على مدرج قلعة حلب برفقة أوركسترا “أورفيوس” والمطربين “ليندا بيطار وسارة فرح وعبود برمدا”، وذلك ضمن البرنامج الفني لليوم الأول في مهرجان الوفاء والمحبة، لإعادة إحياء شارات أجمل المسلسلات الدرامية السورية وبعض المقطوعات الموسيقية من التاريخ الذهبي للدراما.

وشهد تصميم بطاقات الحفل الخاص باليوم الأول وجود قلعة حلب بأسوارها التاريخية القوية وأبراجها الدفاعية الصامدة، والتي تعود إلى فترات قديمة جداً من العصور اليونانية والرومانية والبيزنطية، وهي في شكلها الحالي الذي يعود إلى العصر المملوكي.

وتميزت بطاقات الحفل بالتصميم الذي يعكس تاريخ وحضارة مدينة حلب وإصرار أبنائها على إعادة رونق القلعة وجماليتها كما كانت عليه قبل الحرب على سورية.

وتقيم وزارة السياحة مهرجان “المحبة والوفاء” بالتعاون مع محافظة حلب ووزارة الثقافة، ومع مجموعة “أرمان”، وهي مجموعة لتطوير إدارة الفنادق ذات تصنيف الخمسة والأربع والثلاثة نجوم، بالإضافة إلى المجمعات التجارية ومشاريع الشقق الفندقية والمطاعم في سورية، وذلك بتاريخ “11-12-13 حزيران الحالي” على مدرج قلعة حلب.

شاهد أيضاً

نانسي عجرم تبهر الجمهور بـ حفل “انفينتي”في القاهرة

شام تايمز -متابعة احيت الفنانة  اللبنانية نانسي عجرم حفلها مساء امس في مصر وذلك بمناسبة …

اترك تعليقاً