عزاء في دمشق.. رفاق الراحل ياسر عبد اللطيف يرثونه على طريقتهم

شام تايمز – دانا الفلاح
اجتمع الفنانون السوريون على المحبة والوفاء للفنان السوداني الراحل “ياسر عبد اللطيف” الذي درس وتخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية بدمشق وتغرب عن بلاده ليثبت نفسه بين صفوف الفنانين السوريين.

حيث قرر رفاق أيام الدراسة للراحل عبد اللطيف إقامة عزاء له في دمشق تعبيراً عم محبتهم ووفاء للرجل الطيب الذي رحل باكراً، فنشرت الفنانة شكران مرتجي دعوة لأبناء دفعة التخرج الواحدة ليكونوا معاً في جلسة عزاء وذكرى له فكتبت” ربما ستسعد في مكانك إذا اجتمعنا نتمنى أن نلتقي على ذكراه.. الرجاء من أصدقاءنا وزملاء ومحبي ياسر النشر ياسر عبد اللطيف.. ارقد بسلام”.

وساهمت الفنانة آمال سعد الدين بنشر الدعوة لإقامة العزاء وكتبت “نحن طلاب دفعة الفقيد ياسر عبد اللطيف وأساتذته نتقدم بخالص العزاء لعائلته وللشعب السوداني الشقيق وتدعوكم لتقبل العزاء رحم لله فقيدنا الذي لم يعد يحتمل وجع الحياة فترك الوجع لنا على رحيله.. لفقيدنا الرحمة ولكم الاجر والثواب”.

وكان زملاء الراحل رثوه بكلمات من القلب إثر إعلان وفاته، ومنهم الفنانة شكران مرتجى التي قدمت تعازيها الحارة ناشرة صورة زميلها وعلقت عليها بكل حزن ” ليش يا ياسر اليوم نقصنا واحد من الدفعة شو صعبة أوف لو ما بنشوف بعض، ليش يا ياسر هالقلب ولله تلف من الوجع والفراق أخ يازول أخ يا أسمراني اللون الله يرحمك متابعة باسم قاسم، آمال، مريم، مهند، حنان، فرح، كمال، أسماء، شكران العوض بسلامتكم وأستاذ فايز قزق، وغسان مسعود، وختمتها بـ راح ياسر”.

وأيضاً علقت الفنانة آمال سعد الدين “ياااااا رفيقنا الطيب الله معك”.
فيما نشر الفنان قاسم ملحو صورة له برفقة الفنان الراحل والفنان غسان مسعود وعلق عليها بكل حزن قائلاً: “وبدأ عنقود دفعتنا بالقطاف، وأول حباته ياسر عبد اللطيف، الرحمة لروحك أيها المبدع واراح الله روحك القلقة وربما لن تنتظرنا طويلاً”.
وشارك الفنان مهند قطيش صورة له مع زملاء الدفعة معلقاً عليها “وإنا لفراقك لمحزونون.. لا أتخيل هذا الكون بدون ياسر عبد اللطيف.. الكائن الساحر صديق الروح والفكرة.. كم كنت قريب مني.. أتعبنا رحيلك المبكر.. الرحمة لروحك المبدعة الطيبة الرائعة…الرحمة لنا من هول الموت الذي أصبح خبراً مع قهوة الصباح دفعتي الغالية العزاء لنا”.
وبدوره أعرب الفنان تيم حسن عن حزنه برحيل عبد اللطيف فغرّد “رحم الله ياسر عبد اللطيف تعازي لأسرته ولمحبيه وللسودان الحبيب، عاش في بلده سورية طالباً أستاذاً في معهدنا العالي للفنون المسرحية ممثلاً قديراً محبوباً ومحترم من الجميع…البقاء الله.

وكان الفنان الراحل ياسر عبد اللطيف عمل في التمثيل وكان مدرس مساعد في المعهد، ومدرّس مساعد في عدد من المعاهد الخاصة في سورية، بالإضافة إلى إخراجه عدداً من المسرحيات لمصلحة فرقة المعهد.
وشارك أيضاً في مسلسل “ياسين تورز” عام 1996، من إخراج عماد سيف الدين.
وفي العام التالي شارك في مسلسلي “تل الرماد” و”العوسج”، وكلاهما من إخراج نجدة إسماعيل أنزور.
ووصل عدد المسلسلات التي اشترك فيها الممثل الراحل إلى 16 مسلسلًا، بينها لوحات في المسلسل الكوميدي “بقعة ضوء”، و”ذكريات الزمن القادم” للمخرج هيثم حقي، ومسلسلي “صلاح الدين الأيوبي” و”الزير سالم” لحاتم علي.
كما شارك في مسلسل “حديث المرايا” عام 2002 مع المخرج أنور البني والممثل ياسر العظمة.
وسجل الممثل الراحل حضوره في مسلسلات عربية مشتركة كـ”مطلوب رجال” و”عمر”، ومسلسلات مصرية كـ”الخواجة عبد القادر” و”كليوباترا””.

شاهد أيضاً

سلطان الطرب جورج وسوف يتحدث مع البحر.. والجمهور يعلق!

شام تايمز -متابعة شارك سلطان الطرب  جورج وسوف جمهوره بفيديو أثناء قضائه الإجازة الصيفية، وهو …

اترك تعليقاً