نهلة كامل بكتابها الجديد “ممدوح عدوان الفارس الخاسر”!

شام تايمز – متابعة

“ممدوح عدوان الفارس الخاسر” كتاب صدر حديثاً للكاتبة الإعلامية “نهلة كامل” تحكي فيه سيرة هذا الأديب الإبداعية والحياتية من خلال معرفتها به عبر محطات عدة جمعتهما.

وفي لقاءٍ صحفي تروي كامل في كتابها الذي وقعته الأمس في فندق “جوليا دومنا”، بداية تعارفها بعدوان منذ عملها معه في قسم الترجمة بجريدة الثورة، ثم متابعتها لأعماله المسرحية من”سفر برلك” التي أثارت الكثير من الجدل حتى مرضه ومقابلاتها المتعددة معه حيث لم يحدثها عن ألمه الجسدي وإنما عن آلام الوطن العربي الكبير وفي أخر مقابلة كان يردد شعر “يا بلادي التي علمتني البكاء”.

وتساءلت نهلة في كتابها “هل كان ممدوح عدوان فارساً خاسراً أم أمضى حياته يكتب عن ذلك الفارس الذي يحارب طواحين الهواء بسيفه الخشبي”، مبينة أن اكتشافه كان يكتب دون كيشوت طوال عمره بل كان هو ذلك الفارس الخيالي.

وبينت كامل أن الكتاب قراءة في منجز عدوان الإبداعي الذي قارب الـ92 كتاباً في شتى أنواع الأدب شعراً ومسرحاً ترجمة وفكراً، مشيرة إلى أن فكرة الكتاب راودتها من 25 عاماً وكانت ترغب أن تكتب عن أكثر من مبدع سوري وصادف أن أطلعت عدوان على حواراتها معه فقال لها.. هذا يصلح كتاباً فوعدته بذلك.

ولفتت كامل إلى أن محور الكتاب سيرة التمرد عند عدوان، مبينة أن فيه كيف يحقق التمرد الإنساني بأدواته الأدبية ومفاهيمه، في الإبداع أما المحور الثاني أنطولوجيا حزب الجوع فاستمدت مادته من دراسة لها في الحياة المسرحية، وثبت لها فيها أن ممدوح عدوان من حزب الجوع لأنه كان يطلب العدالة الإنسانية والمطلقة.

من جهته قال مدير دار التكوين الصادر عنها الكتاب سامي أحمد: إن الكاتبة وثقت سيرة عدوان الذاتية الغامضة والمعروفة في آن واحد، من خلال حواراتها المتعددة معه عبر مسيرته الأدبية، لافتاً إلى أن فائدة الكتاب هي أن يتعرف القارئ الذي يعرف عدوان إلى جوانب جديدة كما يتعرف القارئ الجديد الذي لم يقرأه بعد إلى سيرة حياة هذا المبدع.

شاهد أيضاً

خالد القيش يكشف مصير باسل “للموت”

شام تايمز- متابعة ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بأنباء تتحدث عن انسحاب الفنان …

اترك تعليقاً