” خطار حسين محفوض” بريشة حالمة بين الواقع والخيال

شام تايمز – دانا نور

بين الحقيقة والخيال يمزج الرسام حسين محفوض، لوحاته، بخيوط من الإبداع والدقة في التفاصيل فمن وحي الخيال يجسد واقعاً ملموساً وعبر ريشته يترجم الكثير من الحكايات الفنية.

اكتشف محفوض موهبته عندما كان في عمر الخمس سنوات، ومارسها بشكل فعلي منذ عامين فقط تعبيراً عن عشقه لهذا الفن.

يلفت محفوض في حديثه لـ شام تايمز أن الألوان التي يستخدمها تتنوع بين أقلام الفحم الطبيعي والصناعي، مؤكداً أن الداعم الأساسي والدائم له هي العائلة، بالإضافة لتشجيع أصدقائه ومتابعيه.

استطاع محفوض أن يسجل مشاركة له بمعرض ضمن مدينة السلمية، وبورشات عمل فنية ضمن حماة بقصر العظم، إضافةٍ للفعاليات التي أقيمت في الروضات ضمن الفرق التطوعية.

وكشف محفوض أن حلمه يتجسد بأن تصل أفكاره ورسائل السلام والحب لأكبر عدد ممكن من الناس عبر فنه.

ووجه محفوض نصيحة لكل للشباب الموهوبين قائلاً: “موهبتك هي الشيء المميز اللي خلقت فيه، لازم تظهر هالشيء وتكون شخص ناهض بالمجتمع ومؤثر، فيه أكيد الموهبة بالبدايه بتكون ضعيفة ولازم نتعب لنقويها ونظهرها أكتر”.

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

منى واصف: يكفيني فخراً أني سورية.. وأتمنى أن أترك بصمة في عالم الفن

شام تايمز -متابعة قالت الفنانة منى واصف في تصريح خاص لـ إذاعة “شام إف إم”  …

اترك تعليقاً