دريد لحام:لن أتخلى عن لهجتي.. وأتمنى أن أقدم عمل مع الزعيم عادل إمام

شام تايمز – متابعة

أقيمت يوم أمس الأربعاء ندوة تكريم للفنان دريد لحام في مصر،  وذلك بمناسبة منحه وسام “عروس البحر المتوسط”، ضمن فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط في دروته السابعة والثلاثين، وأدارها الأمير أباظة رئيس المهرجان، وبحضور المخرج التونسي رشيد فرشيو، والمخرج عمر عبد العزيز، والمخرج باسل الخطيب.

وعرض في بداية الندوة فيلم قصير عن القدير دريد لحام، وضم لقطات من تكريمه في مهرجان الإسكندرية الدورة السابقة، بالإضافة إلى عدة مشاهد من فيلم “دمشق حلب” الذي عرض من قبل ضمن فعاليات مهرجان الإسكندرية.

وبدأ لحام، حديثه بتوجيه الشكر إلى كل الحاضرين وللأمير أباظة على تكريمه، وقال: “أنا حلمي مصر، وهي الرائدة في العالم العربي، وسعيد كثيراً بهذا التكريم وأحب دائما التواجد هنا”، وقام بالغناء لمصر.

وتحدث عن سبب عدم مشاركته بعمل مصري وتحدثه باللهجة المصرية، قائلاً: لهجة أي فنان تنبع من هويته، وهل يتقبل أحد الزعيم عادل إمام يمثل بلهجة غير مصرية، فلن يصدقه أحد، هكذا أنا، لن يتقبل أحد مني التمثيل بلهجة غير لهجتي، فهو يعبر عن هويتي، خاصة أن اللهجة ليست لغة، لكنها تعبر عن هوية صاحبها، وأنا لن أشعر بأي راحة في التمثيل بغير لهجتي، رغم سهولة اللهجة المصرية، وكلنا تربينا ونشأنا على الفن المصري، واللهجة المصرية بها موسيقى جميلة وسهلة على الأذن، لكنها ستفقدني مصداقيتي عند الجمهور”.

ورداً على سؤال هل يعني بكلامه أن الفنانين السوريين الذين مثلوا باللهجة المصرية تخلوا عن هويتهم، قال: “أنا أتحدث عن نفسي وهويتي الشخصية، أما غيري فهم أحرار، فقد يمتلكون القدرة على الأداء بمصداقية بأكثر من لهجة، أما أنا فلا أمتلك هذه القدرة”.

وحرص المخرج محمد عبد العزيز، قائلاً: أنا أسعد بك جداً وأسعى لأن أراك هنا منذ فترة وكان لدى أمل وحلم أن أقوم بعمل فيلم يجمع دريد بالفنان عادل إمام وأخذت خطوات لهذا ولكن الأمر توقف، ونحب وجودك بيننا دائماً”، ورد عليه دريد قائلاً: يجب أن نضل نحلم ونعافر من أجل الوصول لما نريد، وأتمنى أن أقدم عملاً مع الزعيم عادل إمام.

وأما المخرج باسل الخطيب، فقد وجه كلمة لـ”دريد” وقال”: تعلمت بعملي مع الفنان دريد لحام ما يساوي عمري كله، وهو مثال للالتزام، وانتهينا من فيلم الحكيم سوياً واتمنى أن يعرض العام القادم بمهرجان الإسكندرية”، وتوجه بالشكر للأمير أباظة على ما يقدمه من دعم للنجوم العرب.

فيما قال الناقد مجدي الطيب: تربطني علاقة قوية جداً بالفنان دريد لحام فهو شاعر كبير، وأرسل لي جواب قبل ذلك كتب فيه “محبتي بلا حدود”، وأنا أقول له محبتنا لسوريا أيضا بلا حدود وأرتبطت معه بمهرجان دمشق وكان يستقبلنا بأفضل ما يمكن حينما نصل إلى هناك، وهو مهموم بمشاكل الوطن العربي، وأشكره على ما قدمه لنا ووعيه برسالة الفن من بداية مشواره”.

واختتمت الندوة بكلمة مدير الإنتاج التونسي علي الزعيم الذي قال: تربطني علاقة خاصة بالفنان دريد بحام وبسوريا، وهو الفنام الوحيد الذي ضم حوله ١٢ ألف متفرج بمهرجان قرطاج السينمائي، فله نجاح كبير بالدول العربية وأقول له شعب تونس يحبك ويحب بلادك”.

شاهد أيضاً

“ليندا بيطار” توجه رسالة لوالدتها في ميلادها

شام تايمز – متابعة وجهت الفنانة “ليندا بيطار” رسالة لوالدتها بمناسبة عيد ميلادها الذي يصادف …

اترك تعليقاً