“دفتر الغربة ” .. لممدوح حمادة

يطرح كتاب دفتر الغربة للكاتب ممدوح حمادة ، حياة المغترب كرحلة من الألم والسعادة، والضياع والاكتشاف، والنجاح والخيبة.

هي لوحة تتصارعها الألوان المتناقضة الشديدة القتامة والشديدة السطوع.

حياة المغترب رحلة تكون نهايتها بحسب المخطط العودة إلى حضن الأم، الأم التي حملته وسهرت عليه طفلاً، والأم الوطن الذي يحتوي على كل ذكرياته السابقة، ولكنها غالباً ما تنتهي بنهاية المغترب قبل انتهاء الرحلة أو بنهاية الأم.

هذا الكتاب يقدم قصصاً لحياة المغترب تكاد تكون متطابقة مع الواقع، وتحمل في طياتها كل تلك الانفعالات التي ذكرناها في البداية، وفيها جنوح نحو تقديم حالة المغترب دون إضفاء مسحة الرومانسية المعتادة، كما هي، ومن دون مبالغة أو رتوش.

شاهد أيضاً

العِبرة في النتائج

بقلم: فؤاد مسعد ذاب الثلج وظهر المرج.. مثلٌ يعكس حال تلقي الجمهور للأعمال الدرامية السورية …

اترك تعليقاً