أطرٌ جديدة لتقييم النصوص الدرامية الإذاعية والتلفزيونية

شام تايمز – زينب ضوّا

عقدت الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ولجنة صناعة السينما والتلفزيون في إطار تعزيز التعاون المتبادل بينهما، عدّة اجتماعات تتناول تقييم النصوص الدرامية الإذاعية والتلفزيونية وتذليل العقبات التي تواجه ذلك، إضافةً إلى تنظيم وتطوير آليات العمل المشتركة وحل الإشكاليات التي تواجهها.

رئيس لجنة صناعة السينما والتلفزيون “علي عنيز” أكد لـ “شام تايمز” أن هذه الاجتماعات لها علاقة بحالة التقييم الفكري بين الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ولجنة صناعة السينما والتلفزيون، وتقييم المحتوى المُقدّم من قبل شركات الإنتاج ووضع الضوابط على هذا التقييم من حيث الجودة ومعرفة ما إذا كان يليق بذائقة الجمهور أم لا.

وأشار “عنيز” إلى أنه يوجد عدد من النقاط التي وضعت وتتضمن أنّ أي نص درامي أو أي عمل فني سوف يدخل ضمن هذه الأطر حتى يُنجز وبالنهاية يسمح بتصديره وعرضه للجمهور.

وقال “عنيز”: “تم وضع عدد من النقاط الموجودة في مذكرة العمل منها ما يتعلّق بضوابط المحتوى ومنها ما يتعلق بالآليات أي الخطوط الإدارية التي يجب أن يسير بها العمل على سبيل المثال إن العمل يبقى في حالة التقييم الفكري 10 أيام كحد أقصى للمشاهدة أو لإنهاء هذا التقييم، إضافةً إلى موضوع التدقيق التاريخي للأعمال التاريخية التي يجب أن تمر على مدقق تاريخي لتوثيقها.

 

 

ولفت “عنيز” إلى أن ما تم إجازته في النص يجب إجازته للمشاهدة وبعض ضمانات الحقوق الإبداعية للمخرج أو المؤلف، وعدد من النقاط التي تخص الشأن الفني أو العمل الذي يُعرض على الهواء، مبيناً أنه كان هناك حالة من البعد سواء من الهيئة أو من اللجنة بموضوع أنه لا يوجد أطر قانونية تحكم الحالة فتم الطلب من السيد وزير الإعلام الدكتور “بطرس الحلاق” الذي أبدى كل استعداده.

وشدد ” عنيز” على أن الرقابة أو حالة التقييم لا تخضعان للأهواء الشخصية بل لأسس وأطر، ويجب وضعها، فتمّ الاتفاق على تشكيل لجنة من قبل صناعة السينما والتلفزيون، إضافةً إلى لجنة أخرى ممثلة بوزارة الإعلام من قبل السيد معاون وزير الإعلام الأستاذ “أحمد ضوّا”، وتم وضع خطة عمل كاملة على مدار 4 أو 5 اجتماعات تم التوصّل فيها لمذكرة تفاهم أو بروتوكول عمل، ونشره على السادة المنتجين لأخذه بعين الاعتبار لإنتاج أي عمل فني ويدخل حيّز التطبيق والتنفيذ من غاية تاريخه.

بدوره، أوضح المدير التنفيذي السابق للجنة صناعة السينما والتلفزيون الأستاذ “ماهر رمضان” أن اللجنة ممثلة برئيس وأعضاء مجلس إدارتها، تعمل بجهد واضح وجلي وبخطى مدروسة لدعم الإنتاج الوطني المحلي، وتسعى إلى تذليل الصعوبات التي يعترضها، مؤكداً أن اتفاقية اللجنة مع وزارة الإعلام خطوة مهمة وثمرة تعاون ناجح ما بين اللجنة والوزارة.

 

وأشار “رمضان” إلى أن هذا النجاح سيستمر ويتطور، فيما إذا أبدت كافة الوزارات استعدادها لدعم هذه الصناعة وتبنيها كمُنتَج وصناعة ثقافية فنية وطنية كما فعلت وزارة الصناعة والثفافة والمالية، قائلاً: “نتمنى من نقابة الفنانين أن تكون داعماً رئيسياً و شريكاً استراتيجياً كما كانت دائماً، لأن أي نجاح للدراما الوطنية هو نجاح لسورية التي كانت ولا زالت ذات حضور مميز ومتألق على الشاشات العربية.

 

شاهد أيضاً

أمل عرفة غداً في “حديث البلد”

شام تايمز – متابعة   تستعد الفنانة “أمل عرفة” لتحل ضيفة على برنامج “حديث البلد” …

اترك تعليقاً