فرقة “سواعد المحبة” شريكة في نشر الوعي للفحص المبكر عن سرطان الثدي

شام تايمز- بتول سعيد

انطلقت حملة فرقة “سواعد المحبة” للكشف المبكر عن سرطان الثدي، بإشراف الدكتورة نوري المدرس وبالتعاون مع الجمعية السورية لأمراض الثدي، بإطلاق مبادرة #تبرع_صغير_بيحمي_من_خطر_كبير، وذلك بجمع التبرعات عن طريق شراء كمامة #imstrong ، المتواجدة بإحدى نقاط التبرع.

صرح قائد فرقة “سواعد المحبة” الأستاذ خليل دياب لشام تايمز أن فكرة الحملة جاءت بعد فترة الحجر المنزلي وإيقاف جميع نشاطات الحياة، بالإضافة لأهمية أثر الكشاف على المجتمع، وبما أن شهر تشرين الأول هو الشهر الوردي، قررت فرقة “سواعد المحبة” بالتعاون مع “الجمعية السورية لأمراض الثدي” أن تكون شريكة  في نشر الوعي عن أهمية الفحص للكشف المبكر عن سرطان الثدي”.

وكشف دياب عن أعداد المتبرعين للحملة مبيناً أنها جيدة جداً بالنسبة للوضع المعيشي الحالي الذي نعيشه، بالإضافة إلى أنه لا يوجد جهات ممولة للحملة، والتمويل ذاتي بشكل كامل، أما عن الدعم المعنوي فنحن نريد أن نتوجه بالشكر إلى كل الأشخاص سواء من المشاهير أو المواطنين بشكل عام، وكل من يساهم بنشر الحملة للوصول إلى أوسع نطاق.

وعن آلية التبرع أوضح أن عملية التبرع تتم عن طريق شراء كمامة #ImStrong, الموزعة بمناطق بيع معينة، وبهذه الطريقة قد يكون المتبرع ساهم بزيادة عدد فحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي، مشيراً إلى أن ريع الكمامات يعود للجمعية السورية لأمراض الثدي.

وتابع قائد فرقة “سواعد المحبة”: “مشاريعنا المستقبلية ستكون موجهة لأهالينا وأراضينا التي تضررت جراء الحرائق التي اشتعلت في الساحل وبريف حمص، ونتمنى في المستقبل القريب أن نطلق بإمكانياتنا البسيطة مبادرة “بسواعدنا منزرع”.

 

 

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

أمسيةٌ غنائية تكريماً لطلاب “تيمبو” المتفوقين

شام تايمز – متابعة أقام المركز الثقافي العربي في السويداء أمسيةً تضمنت فقرات موسيقية وغنائية …

اترك تعليقاً