الشريط الإخباري

منتجو حلب يثبتون وجودهم من جديد

شام تايمز – سارة المقداد

بدأت فعاليات معرض “منتجين 2020” مساء الاثنين، بالتكية السليمانية بدمشق بانضمام 137 منتج حلبي، وذلك لتقديم أعمالهم بعدما لحق الدمار ببعض المعامل والورشات خلال سنوات الحرب، واستطاعوا إعادة تشغيلها من جديد بعد تحرير حلب وفك الحصار الإرهابي عنها.

أحد منسقي المعرض بيّن لـ “شام تايمز” أن المعرض هو رسالة لتأكيد عودة منتجي حلب إلى العمل من جديد، ولتثبيت وجودهم بعد حربٍ دامت لعشر سنوات، كان لحلب حصة منها، مشيراً إلى أن المعرض في يومه الأول كان جيد جداً، خصوصاً من ناحية الحضور.

بدوره صاحب شركة “هزيم” لصناعة الألبسة الرجالية “رامي هزيم” أكد لـ “شام تايمز” أنه يجب على كل منتج انكسرَ سابقاً، أن يوجّه رسالة اليوم وهي أن لا شيء مستحيل، فالمعرض سيساعد الكثير منهم.

وشهدت حلب التي كانت رئة سورية الاقتصادية أصعب المعارك التي أدت إلى تدمير ما يقارب من نصف المدينة، بعد أن كانت محوراً اقتصادياً هاماً، ومدينة تجارية وصناعية بامتياز، وخطّ الدفاع الأول عن الاقتصاد السوري، كما تمتلك أقدم غرفة للتجارة في منطقة الشرق الأوسط والوطن العربي برمته، حيث أُنشئت غرفة تجارة حلب عام 1885.

ويفتتح المعرض أبوابه للزوار من الساعة 4 عصراً ولغاية الساعة 9 مساءً، ويستمر لغاية 6 تشرين الثاني 2020.

شاهد أيضاً

“هارتيون كاسابيان” شاب ثلاثيني يبشر بمستقبل أفضل

شام تايمز- بتول سعيد دوامة من الصعوبات اللامتناهية بدأت بمدينة الشهباء لتخرج بعد انتهائها من …

اترك تعليقاً